مركز النور الإسلامي

أكادمية النور الإسلامية لحوار الأديان والملل
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 إيران عميل الدم !!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صوت النور



المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 30/01/2008

مُساهمةموضوع: إيران عميل الدم !!!   3/5/2008, 2:02 pm

تتضمن قائمة بأسماء ومعسكرات تدريب.. أدلة دامغة على دعم إيراني لميليشيات شيعية بالعراق السبت 27 من ربيع الثاني1429هـ 3-5-2008م الساعة 08:33 ص مكة المكرمة 05:33 ص جرينتش الصفحة الرئيسة-> الأخبار -> العالم العربي والإسلامي


5/3/2008 10:59:29 AM

مفكرة الإسلام: قدم وفد عراقي إلى مسئولي الأمن الإيرانيين أدلة دامغة على تقديم طهران دعمًا عسكريًا لميليشيات شيعية في أعمال عنف بالعراق, وتتضمن الأدلة قائمة بأسماءٍ ومعسكرات تدريب وخلايا على صلة مباشرة بطهران.
وقد عرض الوفد أدلة تؤكد هروب قادة لجيش المهدي في البصرة إلى إيران تجنبًا للهجوم الذي شنته القوات الحكومية على الميليشيا أواخر مارس الماضي, إضافة إلى أدلة على تهريب أسلحة وتدريب أفراد في إيران تمهيدًا لدخولهم العراق فيما بعد.
صُنِع في إيران:
وصرحت قوات الاحتلال الأمريكية بالعراق أن كميات "كبيرة جدًا" من الأسلحة الإيرانية عثر عليها في البصرة وبغداد خلال العملية, مشيرة إلى أن بعض تلك الأسلحة صنع في عام 2008. وقد عرض الوفد على المسئولين الإيرانيين صورًا فوتوغرافية للأسلحة التي ضبطت مؤخرًا, والتي تحمل علامات تشير إلى أنها صناعة إيرانية, إضافة إلى شهادات مسلحين معتقلين بتلقيهم تدريبات في إيران.
وقال مسئول بالجيش الأمريكي: إن هناك "تغيرًا جذريًا" في التنسيق بشأن أنشطة إيران في العراق منذ اكتشاف الأسلحة, وأضاف: "ولست على يقين من أنهم كانوا يعتقدون في ذلك من قبل, لكنهم ذهبوا إلى البصرة وشاهدوها بأنفسهم".
وأرسل الائتلاف العراقي الموحد الحاكم ـ وهو تجمع يضم أحزابًا شيعية وينتمي إليه المالكي ـ الوفد إلى طهران لمطالبة المسئولين الإيرانيين بالكف عن دعم الميليشيات, بعدما ضاقت بهم الحكومة الموالية إلى إيران ذرعًا.
ويضم الوفد خالد العطية نائب رئيس البرلمان, وعلي الأديب النائب عن حزب الدعوة, وهادي العماري عضو المجلس الأعلى الإسلامي العراقي أحد أقوى الأحزاب الشيعية في البلاد.
قائد فيلق القدس الإيراني أكثر الشخصيات نفوذًا في العراق:
فيما أكد تقرير صحافي أمريكي أن أحد أقوى الرجال نفوذًا في العراق هو قائد إيراني يُدعى اللواء قاسم سليماني، قائد قوات القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني، والذي يمثل نقطة ارتكاز السياسة الإيرانية في العراق.
وينقل التقرير الذي نشرته شبكة مكلاتشي الأمريكية عن مسئولين عراقيين وأمريكيين تأكيدهم أن اللواء سليماني عمل على ضمان فوز السياسيين العراقيين الموالين لإيران في الانتخابات الأخيرة، وعقد لقاءات عديدة مع قيادات عراقية بارزة، فضلاً عن توفيره الدعم للعناصر الشيعية في القوات الحكومية المتورطة بجرائم تعذيب وقتل السنة.
مصدر العبوات الناسفة:
ويؤكد المسئولون الأمريكيون أن سليماني هو المزود الرئيس للمسلحين بالعبوات الناسفة المتطورة التي تستخدمها الميليشيات الشيعية المسلحة.
شبكة دعم لوجيستي لصالح إيران:
وتضم الشبكة ـ التي أنشأها سليماني لجمع معلومات استخبارية عن العمليات العسكرية العراقية والأمريكية ـ جميع الموظفين السامين في السفارة الإيرانية بمن فيهم السفير نفسه.
وتشير الشبكة، استنادًا إلى مسئولين عراقيين وأمريكيين، إلى أن سليماني تمكّن من الدخول إلى المنطقة الخضراء في شهر أبريل من العام 2006 بغرض عملية اختيار رئيس الوزراء في حينها, وقد نجح في تنظيم أول انتخابات عراقية عامة عام 2005، وذلك عندما استخدم آلته الدعائية الهائلة لإفشال مهمة إدارة بوش التي بذلت كل ما في وسعها لإبقاء "إياد علاوي" رئيسًا للوزراء. وبعد عام واحد فقط وفي أبريل 2006 أظهرت إيران قلقها من المفاوضات التي كادت تصل إلى أفق مسدود لاختيار رئيس وزراء جديد.
رئيس وزراء مقبول إيرانيًا:
وتنقل الشبكة الأمريكية عن مسئول عراقي قوله: إنه في ذلك الوقت، تسلل سليماني إلى المنطقة الخضراء لضمان أن يكون رئيس الوزراء الجديد مقبولاً من طهران، ووصلت التفاهمات إلى اختيار "نوري المالكي" المعروف بولائه لطهران.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
إيران عميل الدم !!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز النور الإسلامي :: مراسلي شبكة النور-
انتقل الى: